Enhancing Peace and Security in the Eastern Africa Region

وضع النقاط على الحروف

بيان صحفي
صدر في يونيو 25, 2019م
وضع النقاط على الحروف

ترغب الايساف في الإدلاء بالبيان التالي موضحة النقاط الخاطئة والتضليل الوارد بالمقالات المنشورة في جريدة "شرق إفريقيا" الصادرة في يوم الإثنين 24 يونيو 2019 وفي "ديلي نيشن" بتاريخ 23 يونيو 2019. مطالبين  بإجراء التصحيح والاعتذار في نسخكم القادمة.

لقد لفت انتباه الايساف إلى وجود بعض الأخطاء الخطيرة في مقالتين نُشرتا في "جريدة شرق إفريقيا" يوم الإثنين 24 يونيو 2019 وفي "ديلي نيشن" بتاريخ 23 يونيو 2019. بعض أجزاء هذين المقالين حرفت او أساءت عرض موقف الايساف والبيان الذي أدلى به المدير الدكتور عبد الله عمر بوح في المؤتمر الصحفي الذي عقد يوم الخميس 20 يونيو بحضور المدير وقيادة الايساف.

يمكن تفسير المقال إلى أن الايساف تخطط للنشر عسكريًا في السودان وأن الوضع السياسي الحالي يحتوي على احتمالات وجود إبادة جماعية. هذا الخبر ليس فقط عارا عن الصحفة بل قد يسبب أيضًا ضررا لمنظمتنا ولجمهورية السودان
 
تود الايساف أن تؤكد مجددا بأن الوضع في منطقتنا لا يزال حساسًا وديناميكيًا ومتقلبًا.
إن الايساف مستعدة دائمًا لدعم دولنا الأعضاء إضافة إلى جهود الوساطة التي يبذلها الاتحاد الأفريقي ولن تتصرف إلا وفق تكليف وتفويض الاتحاد الأفريقي أو اجتماع الأجهزة السياسية للدول الأعضاء في الايساف. حتى الآن، لم يتم اتخاذ أي قرار أو إشعار أو مناقشة حول هذا الموضوع لتبرير أي تكهنات بشأن نشر عسكري في أي من الدول الأعضاء في الايساف.
 

هناك أيضًا معلومات غير صحيحة وردت في المقالين وتتعلق بالدول الثلاث الأعضاء التي لم تصدق بعد على اتفاقية الايساف، وهي بوروندي وجزر القمر والصومال،  وجيبوتي ليست منهم كما نشر في المقالين. كما ورد في المؤتمرالصحفي لا تزال هذه الدول بصدد التصديق على الاتفاقية وفقًا لإطارها القانوني الوطني.

يبقى المتحدث الرسمي باسم الايساف ومكتب الإعلام متوفرا وجاهزا لأي استفسار بشأن هذه المسألة.

نرجوا منكم التفضل بإجراء هذا التصحيح في نسخكم القادمة. نشكركم على تفهمكم على حساسية وديناميكية الوضع الأمني في منطقتنا وحاجة الايساف إلى الحفاظ على نهج موضوعي ومحايد فيما يتعلق بالدول الأعضاء.

نهاية البيان الصحفي

 

 

 

Thursday the 18th. Developed & Powered by EASF CIS Team